آخر تحديث: 23 / 1 / 2020م - 11:22 ص  بتوقيت مكة المكرمة

حسن.. طلب ”الهوية الوطنية“ صباحا.. وتوفي مساء

جهينة الإخبارية نداء آل سيف - القطيف

في مفارقة صادمة.. تقدم حسن «11عامًا» صباح أمس الأحد بطلب الحصول على بطاقة الهوية الوطنية السعودية.. لكنه لن ير البطاقة، فقد شاء القدر أن يجري التقديم على طلب شهادة وفاته بعد ذلك بساعات.

تلك هي باختصار قصة حسن رياض آل سعيد، من محافظة القطيف الذي اختاره الله إلى جواره مساء أمس الأحد إثر حادث صعق كهربائي من عمود انارة ليس بعيدًا عن منزل والديه.

وبقلب منكسر يتحدث علي بزرون، خال الفقيد حسن، الذي يدرس في الصف الخامس بمدرسة سعد بن الربيع الابتدائية، قائلا ان ابن شقيقته طفل ذكي ومتحدث بارع، يخيل لمن يتحدث معه بأنه أكبر سنا مما هو عليه، فهو يجيد الإعتماد على نفسه ويجيد التصرف دوما.

وصباح أمس الأحد كان حسن رفقة والده قد تقدم بطلب استخراج بطاقة الهوية الوطنية في مكتب الأحوال المدنية بمحافظة القطيف.

وعن تفاصيل الحادث الأليم الذي راح ضحيته حسن ليلة البارحة يقول: كان حسن وثلاثة من أطفال العائلة، قريبا من منزل والديه، وسقط مفتاحه في بقعة من مياه الأمطار المتجمعة التي شهدتها المنطقة بالأمس، مضيفا أنه وبمجرد لمس الطفل عمود الإنارة أصابته صعقة كهربائية أردته صريعًا على الأرض.

وتابع بصوت مخنوق: عند الثامنة وخمس وثلاثون دقيقة بالتحديد سمعت الأم صراخ الأطفال، لتسرع هي وشقيقتها إلى الشارع ولتجد حسن، ممددا وسط بقعة المياه، فضمته إلى حضنها منتظرة تدخل أحد المارة لإسعافه للمستشفى.

وببصيص من الأمل استنجدت الوالدة المصدومة بأحد المتواجدين في الكورنيش لأخذهم لأقرب مستشفى.. لكن القدر كان أسرع فقد فارق الطفل الحياة.

ومضى الخال قائلا أنه وبمجرد وصول الخبر لنا أسرعنا أنا ووالد حسن نحو المستشفى لكن وصلنا بعد فوات الآوان، فقد اثبتت الفحوصات الطبية وفاة الطفل.

وأضاف بعد العودة للمنزل اتصلنا بالدفاع المدني الذي باشر المكان وقام بإغلاق المنطقة، لافتاً إلى إتصال المستشفى بالشرطة التي باشرت الموقع أيضا وقامت باستدعاء المهندس المسؤول في شركة الكهرباء الذي كشف عن وجود إلتماس كهربائي في العمود محل الحادث.

وتساءل الخال عن المسؤول عن هذا الخلل الذي راح ضحيته الطفل، مطالبا الجهات المختصة القيام بدورها قبل وقوع مزيد من الضحايا.

وعلى هذا النحو لم يسعف القدر الطفل حسن، ليرى بطاقة الهوية الوطنية التي تقدم بطلبها صباحا، والتي ربما كانت لتشعره، كما أقرانه، ببلوغ مرحلة الشباب، وعوضا عن ذلك تقدم ذووه بعد ذلك بساعات بطلب إصدار شهادة وفاته.

«جهينة الإخبارية» تسأل المولى العلي القدير أن يتغمد الفقيد السعيد حسن بواسع رحمته وأن يلهم ذويه الصبر والسلوان.

التعقيبات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليقات 13
1
ام عبدالرحمن
[ القطيف ]: 6 / 1 / 2020م - 8:30 م
الله يرحمه ويصبر قلب أمه وابوه وكل محبيه
الله يثبت قلب أمه ويعطيها صبر سيدتنا زينب عليها السلام
2
ام قصي
[ القطيف ]: 6 / 1 / 2020م - 9:01 م
خبر مؤلم جداً
في الجنه ونعيمهاالله يصبر والديه
والأم التى احتضنته قلبها يتمزق ألماً ولها من سيدتها زينب مثلاً
??
3
قطيفي ج
[ القطيف ]: 6 / 1 / 2020م - 9:03 م
الله يرحمه برحمته الواسعة
اللهم الهم اهله الصبر والسلوان
عظم الله اجوركم
4
حسين أحمد آل يوسف
[ القطيف ]: 6 / 1 / 2020م - 9:11 م
الله يرحمه برحمته الواسعة هو شفيع لوالديه يوم القيامة ويصبرهم
5
نايف
[ الخبر ]: 6 / 1 / 2020م - 9:11 م
عظم الله اجركم واسكنه فسيح جنات
6
همس الحرير
[ البحر ]: 6 / 1 / 2020م - 9:51 م
رحم الله الفقيد السعيد ومسح الله على قلوب فاقديه بالصبر والسلوان
7
عاشق جهينة
[ القطيف ]: 6 / 1 / 2020م - 10:32 م
ياربي ترحم بحال ابويه ومحبيه ?
8
الحمدلله
[ القطيف ]: 7 / 1 / 2020م - 12:32 ص
انا لله وانا اليه راجعون
الله يرحمك ويصبر اهلك يارب
9
ابو هادي
[ المملكة العربية السعودية ]: 7 / 1 / 2020م - 1:48 م
أنا لله وأنا اليه راجعون
عظم الله اجركم
واحسن الله عزاكم
أنا عندي اقتراح الى الجعة المسؤولة عن الحادث
يجب على شركة الكهرباء ان اضع معاير الاعمدة الانارة لكي لاتسبب الاتماس والصعق الكهربائي
مثلا
ان يكون العمود من خشب
او ادا كان العمود من جديد يلبس بمواد عازلة عن الاتماس
مثل الربل او يلبس بخشب
وارجو من الله ان يتغمدة بواسعة رحمتة
10
حسين
7 / 1 / 2020م - 4:48 م
الله يرحمه ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان وانا لله وانا اليه راجعون
11
أبو حسين
[ القطيف - تاروت ]: 7 / 1 / 2020م - 7:31 م
إنا لله وإنا إليه راجعون.. خبر مؤلم جدا ورحم الله الطفل الفقيد وكان الله في عون والديه على تحمل هذا المصاب الجلل.. يجب على البلدية الشروع في تغليف الجزء السفلي من أعمدة الإنارة بمادة عازلة وغير موصلة للكهرباء، فما حصل للطفل من ملامسة لعمود الإنارة قد يحصل لغيره حتى وإن كان بالغاً.
12
عبدالله سعود
[ القطيف ]: 8 / 1 / 2020م - 2:48 م
الف رحمه ونور عليه
طير بالجنه
ويجب على شركة الكهرباء دفع دية للقتل المتعمد
13
ياربي عونك لي
[ القطيف ]: 8 / 1 / 2020م - 6:41 م
ان الله وانا اليه الراجعون عظم الله الفاقدين ياهي أكبر مصيبه ومن المسؤل