آخر تحديث: 23 / 10 / 2021م - 8:46 م

استشاري يكشف أسباب إصابات ”الدم المنجلي“ بالقطيف والأحساء

جهينة الإخبارية

كشف استشاري أمراض الدم ورئيس مركز أمراض الدم بمستشفى القطيف المركزي، الدكتور عبد الله زايد، أسباب كثرة الإصابات بفقر الدم المنجلي بمحافظتي القطيف والأحساء.

وأوضح خلال لقائه في برنامج ”نشرة النهار“، على قناة ”الإخبارية“، أن هناك فرضيتين تفسران وجود المرض بكثرة داخل القطيف والأحساء، إحداهما تتعلق بكون المنطقتين شهدتا انتشارًا كبيرًا للملاريا في السابق، فيما تُرجح الفرضية الأخرى انتقال المرض من المناطق الموبوءة إلى المنطقة الشرقية عبر التبادل التجاري والهجرة.

وذكر أن ”الهيدروكسي يوريا“ هو أول علاج لفقر الدم المنجلي، وتم اكتشافه عام 1998 وحقق فاعلية كبيرة في علاج المرض.

وأشار إلى أن الهيئة العامة للغذاء والدواء اعتمدت مؤخرًا استخدام أحد أدوية فقر الدم المنجلي، وتقوم في الوقت الحالي على دراسة اثنين آخرين.

التعقيبات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليقات 2
1
أحمد اعبيدان
[ القطيف ]: 13 / 10 / 2021م - 5:17 م
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد يادكتور عبدالله على كلامك ان الآلام مزمنه وكل لحظه ودقيقه وانا كنت اراجع المستشفى بين الحين والآخر تقوم تخليني في القائمة السوداء ومااقدر اراجع المستشفى على أي أساس
2
أحمد اعبيدان
[ القطيف ]: 13 / 10 / 2021م - 5:18 م
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد يادكتور عبدالله على كلامك ان الآلام مزمنه وكل لحظه ودقيقه وانا كنت اراجع المستشفى بين الحين والآخر تقوم تخليني في القائمة السوداء ومااقدر اراجع المستشفى على أي أساس