آخر تحديث: 18 / 9 / 2021م - 5:38 م

الربيعية: الشابة رباب عبد الباقي يوسف الصادق في ذمة الله

جهينة الإخبارية

انتقلت إلى رحمة الله تعالى الشابة رباب عبد الباقي يوسف الصادق، من أهالي الربيعية.

الفقيدة السعيدة رباب، ربّة منزل، خادمة أهل البيت، وقائمة على مجلس حسيني بمنزلها، المرحومة فقدت شقيقها الشاب عقيل الصادق قبل ثلاثة شهور، شقيقة عبد المنعم الصادق، الاداري المسئول والأستاذ المحاضر بالكلية التقنية بالقطيف، والمهندس محمد الصادق، والقارئة الحسينية عاتقة الصادق. واجهت الفقيدة رباب متاعب صحية في الآونة الأخيرة، ودخلت المستشفى لتلقي العلاج منذ أسبوعين الى أن اختارها الله الى جواره.

والدة الفقيدة: الحاجة نعيمة محسن محمد الصادق «أم عبد المنعم».

الأشقاء: عبد المنعم «أبو حسين» وعلي «أبو محمد رضا» ومحمد «أبو حبيب» وحسن «أبو علي» وجعفر «أبو كوثر» والمرحوم عقيل «أبو محمد».

الشقيقات: عاتقة ورقية وسكينة.

الأعمام: المرحوم عبدالله «أبو محمد» والمرحوم علي «أبو حسن»..

الأخوال: عبد الرسول «أبو لطفي» ومحسن «أبو محمد» وسلمان «أبو لؤي» وعلي «أبو شفيق».

العمات: فاطمة «أم شفيق علي الصادق» وأنيسة «أم حسين علي القديحي» وزينب «أم أحمد مهدي الحجيري» وأم عبد السلام عبدالله الصادق.

التشييع: اليوم الإثنين.

تاريخ الوفاة: الاثنين 23 ذو الحجة 1442 هـ.

«جهينة الإخبارية» تسأل المولى العلي القدير أن يتغمد الفقيدة السعيدة بواسع رحمته وأن يلهم ذويها الصبر والسلوان.

وإنا لله وإنا إليه راجعون

للإبلاغ عن أخبار الوفيات في محافظة القطيف؛ يرجى التواصل عبر:

التعقيبات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليقات 3
1
أبو أحمد
[ سنابس ]: 2 / 8 / 2021م - 2:24 م
إنَّا لله وإنَّا إليه راجعون
الله يرحمها ويسكنها فسيح جناته
عظم الله لكم الأجر وأحسن الله لكم العزاء.
2
{ابوموسى}
2 / 8 / 2021م - 6:48 م
أَنَا لِلهِ وَآنَّا إِلَيْهُ رَاجِعُونَ.. ولا حول ولا قوة ألا بالله العلي العظيم
عَظْمُ اللهِ لَكُمْ الأُجَرُ للفاقدين وَأَحْسَنُ لَكُمْ العَزَاءُ.. أَتَقَدَّمُ لَكُمْ بأحر التَعَازِي وَالمُوَاسَاةُ فِي الفقيد السعيد الشابة رباب الصادق ، سَائِلَا اللهَ العَلِي القَدِيرُ أَنَّ يتغمده بواسع رَحْمَتُهُ وَيُسْكِنَّه فَسِيحَ جُنَاتُهُ، وَيَحْشُرُه مَعَ مُحَمَّدٍ وَآلُ مُحَمَّدٍ الطَيِّبَيْنِ الطَاهِرَيْنِ، وَأَنْ يَلْهَمَكُمْ الصَبْرُ والسلوان.. وَرُحِّمَ اللهُ مَنْ يَقْرَأُ لَه وَلِلمُؤَمِّنِينَ وَالمُؤْمِنَاتُ سُورَةٌ الفَاتِحَةُ.
3
{ابوموسى}
2 / 8 / 2021م - 6:50 م
أَنَا لِلهِ وَآنَّا إِلَيْهُ رَاجِعُونَ.. ولا حول ولا قوة ألا بالله العلي العظيم
عَظْمُ اللهِ لَكُمْ الأُجَرُ للفاقدين وَأَحْسَنُ لَكُمْ العَزَاءُ.. أَتَقَدَّمُ لَكُمْ بأحر التَعَازِي وَالمُوَاسَاةُ فِي الفقيدة السعيدة الشابة رباب الصادق ، سَائِلَا اللهَ العَلِي القَدِيرُ أَنَّ يتغمدها بواسع رَحْمَتُهُ وَيُسْكِنَّها فَسِيحَ جُنَاتُهُ، وَيَحْشُرُها مَعَ مُحَمَّدٍ وَآلُ مُحَمَّدٍ الطَيِّبَيْنِ الطَاهِرَيْنِ، وَأَنْ يَلْهَمَكُمْ الصَبْرُ والسلوان.. وَرُحِّمَ اللهُ مَنْ يَقْرَأُ لَها وَلِلمُؤَمِّنِينَ وَالمُؤْمِنَاتُ سُورَةٌ الفَاتِحَةُ.